10:59 am 22 أكتوبر 2021

الأخبار

إدارة جامعة بيرزيت تزيل لافتات عليها أسماء شهداء وقرى فلسطينية مهجرة

إدارة جامعة بيرزيت تزيل لافتات عليها أسماء شهداء وقرى فلسطينية مهجرة

الضفة الغربية – الشاهد| قامت إدارة جامعة بيرزيت بإزالة لافتات علقتها الحركة الطلابية في الجامعة كتب عليها أسماء الشهداء والقرى الفلسطينية المهجرة، وذلك بعد يوم واحد فقط وضعها.

واستنكر القطب الطلابي الديمقراطي الذراع الطلابي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ما أقدمت عليه إدارة الجامعة وقالت في بيان لها: "هذا الفعل باستغراب، فبجامعة الشهداء تزال أسماء الشهداء وأسماء قرانا، بالمقابل أسماء الكافيريات ولافتاتها الترويجية نراها في كل مكان".

وأضاف: "لا نرى في هذا الفعل المشين سوى تحدٍ واضح وصراع بين تحويل جامعة بيرزيت من إرثها الوطني لحاضر استثماراتي خاصة مع بداية الجامعة في خصخصة عدة مرافق كان آخرها ما قد تم الترويج له بأنها ستعمل على خصخصة المصفات على الباب الغربي والذي من أجل أن لا يتم، نخوض اعتصاما يعد هذا أبرز مطالبه".

وأبدى القطب استنكاره وبشدة، قرارات إدارة الجامعة وتفردها بالقرار، مشدداً على أن "جامعة رويت بدماء طلابها لن تكون إلا لزملائهم، ولن تهنأ رؤوس الأموال في جامعتنا الوطنية".

مياه ملوثة

وسبق أن طالبت نقابة الموظفين والعاملين في جامعة بيرزيت بضرورة تشكيل لجنة تحقيق مكونة من ممثلين عن الطلبة وإدارة الجامعة ونقابة الموظفين للوقوف على قضية التستر على وجود بكتيريا ضارة في المياه التي يستخدمها الطلبة والموظفون.

وأوضحت رئيس النقابة لينا ميعاري أن المياه التي اشترتها الجامعة من مصدر خارجي بسبب شح المياه، تم ضخها في الخزان الرئيسي قبل أن تخرج نتيجة العينة التي أخذت من المياه لفحص صلاحيتها للاستعمال.

وأشارت ميعاري في تصريحات نقلتها عنها لشبكة قدس، إلى أن نتيجة العينة خرجت يوم الاثنين الماضي، ومع ذلك لم يتم إعلام أي طرف بها، ويوم أمس الأربعاء علمت نقابة الموظفين والعاملين بالمعلومة وأبلغت إدارة الجامعة.

مياه إسرائيلية

وأعلنت جامعة بيرزيت، مساء الأربعاء قبل الماضي، تعطيل الدوام للعاملين والطلبة في الجامعة.

وذكرت الجامعة في بيان مقتضب لها نشرته من خلال صفحتها عبر فيسبوك، أن التعطيل يأتي لغرض التأكد من الجودة الصحية للمياه بالجامعة، بالتعاون مع أخصائيي مصلحة المياه الفلسطينية.

وأشارت الجامعة إلى أن مصلحة المياه تعكف على القيام بالفحوصات اللازمة للمياه التي تم التزود بها من خارج الجامعة، نظراً لشح المياه الواردة عن طريق سلطة المياه التابعة للاحتلال الإسرائيلي.

تجاهل مطالب الطلبة

وأعلنت الأطر والفعاليات الطلابية في جامعة بيرزيت، إغلاق الجامعة الإثنين الماضي، مع تعليق كامل للدوام الإلكتروني والوجاهي، والاعتصام داخل الجامعة.

وأكد منسق الكتلة الطلابية في جامعة بيرزيت إسماعيل البرغوثي، أن قرار الإغلاق جاء نظراً لتجاهل ومماطلة إدارة الجامعة مطالب الحركة الطلابية، بعد اجتماع عقد مساء أمس الأحد مع إدارة الجامعة.

وأشار في تصريح صحفي أوردته شبكة قدس، الى أن إدارة الجامعة وافقت على جزء من مطالب الحركة الطلابية ورفضت عددا منها، مؤكدا أن هذا الرفض يعتبر رفضا لكافة مطالب الحركة الطلابية برمتها.

وشدد البرغوثي، على أن باب الحوار سيبقى مفتوحا مع إدارة الجامعة، وهناك حالة من التشاور المتواصل ما بين الحركة الطلابية لإقرار باقي الخطوات التصعيدية.

مواضيع ذات صلة